اليوم vendredi 19 janvier 2018 - 11:40
أخـبـار الـيــوم
المكتب المحلي لودادية موظفي وزارة العدل بشراكة مع جمعية الصحة للجميع ينظمان أياما طبية لفائدة أسرة العدل ببركان      افتتاح سوق القرب النموذجي المؤقت بجماعة سيدي سليمان شراعة بركان      إعطاء انطلاقة تهيئة ساحة عمومية بحي المسيرة سوق بايو سابقا ببركان      توزيع نظارات طبية على تلاميذ مدرسة لهبيل 3 بجماعة سيدي سليمان شراعة      خبر عاجل…افتتاح السوق النموذجي المؤقت يوم غد الخميس بجماعة بسيدي سليمان شراعة      جرسيف.. وفاة طفل عمره 16 سنة نتيجة نزيف دموي داخلي بعد سقوطه من سلم      اعتقال معلمين اغتصبا تلميذتين بتافوغالت إقليم بركان      روبرطاج القناة الثانية مع رئيس المجلس الجماعي لبركان ،حول حقيقة أشجار منتزه اللقلاق…      جمعـية زهرة الربيع للتربية والتنمية الإجتماعية تنظم الأيام التربوية الثقافية للطفل النسخة الثانية ببركان      لقاء تواصلي حول الدور النفسي للمرأة في تربية الناشئة ببركان     
أخر تحديث : mercredi 8 février 2017 - 4:17

الجزائر تعلن مواصلة بناء الجدار الحدودي مع المغرب

Www.sabahachark.com

أعلنت السلطات الجزائرية، يوم الاثنين 30 يناير 2017، عن مواصلتها لأشغال بناء ما سمته بـ »الجدار الواقي » على الحدود بين الجزائر والمغرب، مباشرة بعدما أعلن عبد الحق الخيام، رئيس المكتب المركزي للأبحاث القضائية المغربي، أن الأسلحة التي تم حجزها لدى عناصر الخلية الإرهابية المفككة أخيرا، دخلت عبر الجزائر.
وقال المقدم عبد القادر بوخلدة قائد المجموعة الإقليمية للدرك الجزائري بتلمسان، في تصريح لموقع « البلاد » الجزائري، إن أشغال الجدار الواقي على الحدود بين الجزائر والمغرب ستتواصل حيث أنها لم تنته بعد، مضيفا أن هذا يفسر الكميات التي يتم ضبطها في المناطق الحدودية من المخدرات على حد قول المسؤول الجزائري.
وأضاف بوخلدة أن هناك عمليات للدرك ولحرس الحدود الجزائري، والتي يتم من خلالها حجز كميات مهمة من المخدرات القادمة من المغرب.
وجاءت هذه التصريحات مباشرة بعدما كشف الخيام في ندوة صحافية للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، أن الأسلحة التي تم حجزها لدى الخلية الإرهابية الأخيرة، والتي تم تفكيكها يوم الجمعة الماضي في عدة مدن مغربية، دخلت عبر الجزائر، وهو ما يفسّر هذه الخرجة الإعلامية للسلطات الجزائرية.
وبدا أن الجزائر تحاول مجددا على عادتها، أن تردّ على اتهامات المغرب، التي تؤكّد ضمنيا فشل الأمن الجزائري في التصدي لتهريب الأسلحة عبر الحدود بينها وبين ليبيا شرقا، وكذا عبر الحدود الجزائرية المغربية على المستوى الغربي، كما أنه يمكن اعتباره اتهام ضمني للجزائر بالتورط في « تهريب الأسلحة » بالمنطقة، وهو ما فطن له النظام الجزائري، ليسارع إلى إعلان مواصلة بناء ما تسميه « الجدار الواقي » على الحدود بين البلدين الجارين، متهمة في نفس الوقت المغرب بإغراقها بالمخدرات التي يتم تهريبها عبر الحدود.
وسبق للسلطات المغربية، بعد عمليات أمنية كثيرة والتي تم من خلالها تفكيك العديد من الخلايا الإرهابية وتبث من التحريات والأبحاث أن الأسلحة وغيرها من المواد الخطيرة تمرّ عبر التراب الجزائري نحو المغرب، دعت إلى تعاون أمني كبير بالمنطقة من أجل التصدي لظاهرة تدفّق السلاح والعناصر الإرهابية بالمنطقة، وهو ما لم تستجب له السلطات الجزائرية لحدّ الآن، ما جعل المنطقة في وضع غير آمن من تنقلات الإرهابيين وتهريب الأسلحة.
وتجدر الإشارة إلى أن المغرب يعتبر من أشد الدول تصديا للإرهاب، ما جعله مرجعيا ومثالا أعلى للعديد من الدول في العالم وخصوصا على المستوى القاري، إذ سبق وحذّر عدد من الدول في العمق الأوروبي من تنقلات عناصر إرهابية، كما حذّر بلدانا أخرى من تعرضها لعمليات إرهابية.

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع صباح الشرق يحتفظ بحقه في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.
شروط النشر: نشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح الشبكة بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة ، من شأنها المسّ بالأشخاص و المعتقدات الدينية أو المقدسات