اليوم vendredi 5 mars 2021 - 5:14
أخر تحديث : lundi 25 novembre 2013 - 10:34

بإصدار حكمها على بلمداني اليماني عون سلطة ببركان 4 سنوات سجنا نافذا

www.sabahachark.com

بالمحكمة الإبتدائية ببركان صباح اليوم الثلاثاء 19 نونبر 2013  السيد بلمداني اليماني 47 سنة عون سلطة بالمقاطعة الحضرية الخامسة ببركان الحكم على 4 سنوات  سجنا نافذا و 8 أشهر بعدما اقتنعت بضلوعه في عدة قضايا تهم النصب و الاحتيال في حق 30 مواطن يقطنون بحي بوهديلة و حي الحرية، بعدما اختلس منهم مبالغ تتراوح ما بين 10000 درهم و 60000 درهم ليصل المبلغ الإجمالي إلى 1،05 مليون درهم.
و قد اختار المتهم ضحاياه بعناية فائقة و هم عبارة عن معوقين و أرامل و مطلقات يعيشون تحت عتبة الفقر مستغلا بذلك جهلهم و حاجتهم الماسة للمسكن من جهة، و من جهة أخرى الثقة التي منحت له من طرف السلطات حيث كان مكلفا في السابق بإحصاء الأشخاص و العائلات التي استفادت من بقع أرضية بكل من تجزئة الحرية و برج واو اللوت، و هو ما زكى ثقة الضحايا و جعلهم يمنحوه الأموال دون أن يطلب منه أغلبيتهم وصولا في حين حصل بعضهم على شيكات و البعض الآخر على تواصيل تحمل رقم البقع الوهمية و طابع لشركة العمران.
و المثير للذكر كون العديد من الضحايا أشاروا إلى ضلوع أشخاص آخرين في الجريمة من بينهم موظف بشركة العمران يدعى توفيق في حين لم يتم استدعائهم من أجل تعميق البحث و التحقيق معهم ما طرح الكثير من علامات الإستفهام في محيط المتتبعين لهذه القضية.
و في حديث مع رئيس الجمعية السكنية لحي بوهديلة عبر عن تذمره لما لحق بمواطنين يعانون من الفقر و التهميش، و منيوميا  قساوة الظروف الإجتماعية أغلبهم نساء أرامل و مطلقات و من ذوي الإحتياجات الخاصة بذلوا مجهودات كبيرة من أجل ادخار مبالغ مالية قصد توفير مسكن  يضمن لهم الحد الأدنى للعيش الكريم مداخيلهم لا تتعدى 80 درهما في اليوم بل إن أحدهم  دفع من التعويضات التي حصل عليها من إحدى شركات التأمين كتعويض على فقدانه لذراعه، كما أشار إلى أن الجمعية دعمت و لا زالت تدعم هؤلاء الضحايا و تفكر في تقديم طلب من أجل إيفاد لجنة للتحقيق في القضية و في عملية إحصاء و توزيع البقع التي استفاد منها أشخاص غرباء لا ينتمون لحى السيفون و لا لمدينة بركان في حين حرم أشخاص آخرين من حقهم في الإستفادة بالرغم من توفرهم على دلائل، خاصة و أن المشرف على هذه العملية

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 1 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.