خطير جدا.. من حالة واحدة سنة 1986 إلى 8400 مصاب رسميا والتقديرات الحقيقية تصل إلى 30 ألف 70 % منهم لا يعرفون أنهم مصابين و 28% من الشباب مارسوا الجنس دون استعمال العازل!

daoudi
الجهوية
3 ديسمبر 2013

sida

www.sabahachark.com

هذه هي الأرقام التي تم الكشف عنها هذا اليوم الذي يخلد اليوم العالمي لمحاربة داء السيدا، حيث تبلغ عدد الحالات المصابة بداء السيدا حوالي 8400، ويمكن أن تصل إلى ثلاثين ألف حالة، على اعتبار أن الرقم الأول ليس إلا تقديري، وهي أرقام خطيرة تؤكد أن فيروس السيدا يزحف في صمت بعد اكتشاف أول حالة بالمغرب سنة 1986.

وتتزايد خطورة هذا الداء إذا علمنا أن سبعين في المائة من المصابين بهذا الداء لا يعرفون ذلك، كما أن 28 في المائة من الشباب الذين مارسوا الجنس لم يستعملوا العازل الطبي، هذا علما أن 10 في المائة من الشباب المغاربة سبق له ممارسة الجنس مع بائعاته!!
وتقول نفس الإحصاىيات الرسمية، أن جهة سوس ناسة درعة تحتل المرتبة الأولى بالنسبة للمصابين بداء السيدا، وتأتي جهة تانسيفت مراكش الحوز في المرتبة الثانية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.