وجدة : اعتداء بالسلاح الأبيض على رئيس الدائرة الرابعة للشرطة بوجدة واعتقال المجرم

daoudi
2014-01-19T12:53:06+00:00
حوادث
19 يناير 2014

polic oujda (460)

www.sabahachark.com

تعرض، صباح السبت 11 يناير 2014، ضابط ممتاز رئيس الدائرة الأمنية الرابعة بولاية أمن وجدة، لاعتداء خطير بالسلاح الأبيض من طرف أحد المجرمين الخارجين عن القانون، تطلبت حالته الصحية نقله، على وجه السرعة، إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الجهوي الفارابي بوجدة ومنه إلى المستشفى العسكري بالرباط على متن طائرة خاصة تابعة للدرك الملكي  بعد أن تكلفت  سيارة الإسعاف تابعة لنفس المصالح بنقله إلى مطار وجدة أنجاد.
رئيس الدائرة الأمنية الرابعة تعرض للاعتداء الشنيع من قبل أحد المتاجرين في الأدوية المهربة من الجزائر من ذوي السوابق العدلية بالقرب من سوق الفلاح، بعد أن ترصد له  بالقرب من مسكنه بشارع علال الفاسي،  صباح اليوم نفسه، وباغته بضربة قوية على الرأس بآلة صلبة قبل أن يوجه له طعنات على مستوى الرأس واليد  قبل أن يلوذ  بالفرار..
وفور وقوع الحادث، انتقل إلى المستشفى والي ولاية أمن وجدة وعدد من المسؤولين الأمنيين كما التحق بهم الكولونيل ماجور قائد الدرك الملكي بوجدة والذي استقدم سيارة الإسعاف نقلت العميد الممتاز إلى مطار وجدة أنجاد حيث تم نقله عبر طائرة عمودية، وكان في انتظاره والي ولاية الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة انجاد للاطلاع على حالته الصحية ومؤازرته.
استنفر الاعتداء على رئيس الدائرة الأمنية الرابعة، مختلف مصالح ولاية أمن وجدة على صعيد الجهة الشرقية، حيث كللت مجهودات عناصرها بالنجاح وتمكن أمن مفوضية العيون الشرقية على بعد 60 كلم من وجدة، مساء اليوم نفسه، من اعتقال المجرم المدعو « إ.ب » صاحب سوابق عدلية في مجال اعتراض  السبيل وترويج الأدوية المهربة من الجزائر، ومن المرجح أن تكون له علاقة بالموقوف في عملية حجز كميات كبيرة من الأدوية المهربة والأقراص المهلوسة .
يذكر أن هذا الاعتداء الخطير جاء بعد عمليتين ناجحتين  وغير مسبوقتين قامت بها مصالح الدائرة الرابعة في مجال محاربة ظاهرة التهريب والاتجار في المخدرات، الأولى تتعلق  بعملية الكشف عن  « صيدلية سرية »، بعد زوال الأربعاء 8 يناير 2014،  وحجز أكثر من 10200 علبة من مختلف الأدوية المهربة والأقراص المهلوسة واعتقال صاحبها المزود الرئيسي، ونفذت الثانية،  قبلها بيومين، حيث نجحت نفس العناصر في حجز طنين من مخدر الشيرا  بحي لازاري بوجدة.
هذا الاعتداء الذي استهدف رجال الأمن بوجدة خلال أداء مهامهم يعد الثالث من نوعه  في ظرف أقلّ من أسبوع،  حيث  تعرض رجل أمن برتبة مفتش شرطة، زوال اليوم الجمعة 10 يناير 2014،  تابع للدائرة الأمنية الرابعة بوجدة لاعتداء على يد مروج المشروبات الكحولية المهربة بحي النجد  نتج عنه إصابة الشرطي على مستوى إحدى أطرافه حتى أغمي عليه.
وسبق أن تعرض رجل أمن تابع للفرقة السياحية بولاية أمن وجدة لاعتداء شنيع، ليلة الثلاثاء 7 يناير 2014، على يد مواطن بالقرب من مسكنه، حيث تلقى ضربات على مستوى العينين وجهها له الجاني الذي كان برفقة إحدى الفتيات  بالقرب من مسكن رجل الأمن في وضعية غير أخلاقية حيث طلب منهما الشرطي مغادرة المكان.
ونقل رجل الأمن في حالة حرجة إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الجهوي الفارابي بوجدة أين تلقى الإسعافات المستعجلة والضرورية وسلمت له شهادة طبية حددت في 21 يوم.

polic oujda

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.