اليوم vendredi 27 novembre 2020 - 7:35
أخر تحديث : samedi 29 mars 2014 - 12:25

اليد البركانية تتنتصر على الجيش الملكي وتواصل رحلة الإقناع والعزف على سمفونية الإبداع

www.sabahachark.com

يبدو أن فريق النهضة البركانية لكرة اليد أضحى الوجه المشرق الذي بات يرسم البهجة والسرور على محبي بركان .
أبناء المدرب مصطفى الأشهب يتألقون دورة بعد أخرى , حيث مازالوا يحصدون الانتصارات منذ ضربة البداية لبطولة هذا الموسم , مع تعثر واحد بالميدان أمام الفتح الرباطي , بكشكول يجمع لاعبي الخبرة بما راكموه من تجارب وخبرات , وعناصر فتية من مدرسة النادي يعول عليها في قادم المواسم لتحمل مشعل كرة اليد بالمدينة .
مباراة النهضة البركانية والجيش الملكي ,عرفت عزوفا جماهيريا نظرا لتدخل عدة عوامل منها مقاطعة جمهور الإلتراس أورونج بويز لمقابلات النهضة البركانية بمختلف فروعها , وثانيها لتزامنها مع توقيت خوض فريق كرة القدم لمواجهته ضد الوداد الفاسي .
انطلق السجال الذي عرف رجوع مدرب بركان مصطفى الأشهب لمقاعد البدلاء بعدما غيبه التوقيف عن مكانه المعتاد وفرض عليه أن يبقى حبيس المدرجات .
الربع الأول عرف ندية من الجانيبن , وتم فرض حراسة لصيقة على الرئة التي يتنفسها منها الفريق المحلي شارني , وفي ظل هذا العامل عمد أصحاب الارض إلى الاعتماد على الأجنحة وتسديدات مغيز الصاروخية , وتسربات سمير قروش . وبعد حوار من 30 دقيقة تشجنجت فيه الأعصاب وارتفع فيه منسوب الاحتجاج على حكام اللقاء خاصة بعد تدخلات عنيفة من لدن الضيوف الذين استسلموا في الشوط الأول لقوة البركانيين الذي استطاعوا الظفر به بنتيجة 11.13.
في الشوط الثاني حاول العساكر التشمير عن سواعدهم بغية الرجوع في التقدم البسيط الذي حققه ممثل البرتقال , لكن عزيمة وإرادة الأخير كان أقوى في انتزاع نقاط هذه المباراة التي تألق فيها شارني الذي استطاع تسجيل أهداف عجز حارس المنتخب الوطني المغربي في صدها .لينتهي الحوار بركانيا بفارق ثلاث نقاط 23.26.

نعتذر عن عدم إدرج  صور هذه المباراة نظرا لعطب في آلة التصوير

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.