اليوم dimanche 6 décembre 2020 - 1:05
أخبار اليوم
أخر تحديث : mardi 18 mars 2014 - 11:39

ممثل البرتقال يتخلف بهدف يتيم أمام شباب الريف الحسيمي : فمتى تتخلص بركان من السراب … وتعفي الجمهور من العذاب ؟؟

www.sabahachark.com

بشعار تحقيق أول انتصار في الاياب , سافر فريق النهضة البركانية لكرة القدم , لملاقاة جاره شباب الريف الحسيمي , برسم الدورة 20 من البطولة الاحترافية في نسختها الثالثة .
الفريق البركاني والذي تربطه علاقة طيبة بأصحاب الدار , حاول قلب الطاولة على الريفيين , الذين حققوا ثلاث انتصارات متتالية , بعد أن وجدوا إيقاعهم مع مدربهم القديم الجديد حسن الركراكي , الذي أضفى لمسته التي غابت عن الفريق , منذ ضربة البداية من عمر البطولة التي تستعد للدخول في ثلثها الأخير , فتخلى عن المصباح الأحمر الذي لازمهم في مرحلة الذهاب .
وفي ديربي الشرق , الذي أنيطت قيادته للحكم منير الرحماني , دخله المحليون بدون مقدمات ,فحاولوا مباغتة ضيوفهم , بالاعتماد على زئبقهم المتميز عبد الصمد لمباركي , حيث تكلف الأخير بتنفيذ ضرية خطأ في الدقيقة 10 , تكلف دفاع الفريق البركاني بإبعادها عن مربع العمليات , والذي استعاد نخلته المفقودة في مباراة النادي القنيطري , إلى جانب لحسن أخميس وسورونانغا وأمين الكاس .
اللقاء الذي بدأ متوسطا , كسر رتابته الظهير الأيمن لشباب الريف الحسيمي أحمد الزايدي , والذي وقع هدفا في الدقيقة 20 , بعدما ارتدت الكرة التي مررها لخضر ليتيم أمامه , فوجد نفسه بدون رقابة , فأودعها الشباك .
بعد الهدف , تغيرت معالم المباراة نسبيا , فتمسكت بجلباب التواضع ولم ترد التحرر منه , فاعتمد البركانيون على التقوقع في مناطقهم الخلفية , مع الاعتماد على الهجمات المرتدة , لعلها تفك شفرة دفاع الريفيين المتراص . سنحت فرصة للمباركي بتسديدة وجدت الحارس البركاني منير لمرابط , فرد عليها الضيوف بمحاولة تحفظ ماء وجههم , لكن محاولة عبد لهوا, انتهت بين أرجل الحارس يونس الرميلي .
وفي الدقيقة 28 , كاد لاعبو الشباب أن يعمقوا من جراح البركانيين بعدما تلقى صابر الغنجاوي تمريرة مليمترية من المايسترو عبد الصمد لمباركي , لتمر المحاولة بردا وسلاما على مرمى منير لمرابط .
وبعد نصف ساعة , ظل فيها أبناء لمريني خارج نص مجرياتها , حاولوا العودة إلى أجوائها قبل فوات الأوان وتدارك ما فات من تخلف بهدف لم يكن على البال ولا في الحسبان , فتحرك السحمودي من الجهة اليسرى بحثا عن لاعب متحرر من الرقابة , فوجدت كرته في الدقيقة 33 رأس سورونانغا التي علت بسنتمترات قليلة مرمى الريفيين .
حاول نانغا الهروب من الزحمة الدفاعية التي وجد نفسه مكرها على التخلص منها , فتراجع إلى الوراء بحثا عن الكرات التي اشتاق إليها , فمرر كرة للهوا في الدقيقة 42 , انبرى لها دفاع الفريق المستضيف بقيادة حسن بويزكارن محصنا مناطقه دون ترك المجال للمفاجأة .
البركانيون الذين قدموا شوطا أولا للنسيان ومردودا أخلف من خلاله لاعبوه موعدهم مع التألق الذي غاب عنهم منذ آخر دورة من الذهاب , فتلاعب لمباركي بالجميع … وأعلن الحكم نهاية فصول الشوط الأول بانتصار الشباب .
الجولة الثانية , جاءت أقل مستوى من سابقتها , فأقفل حسن الركراكي كل الطرق المؤدية لمرمى شباب الريف الحسيمي , للحفاظ على التقدم الذي سجله أبناؤه في الفصل الأول من اللقاء , فتمركزت الكرة أغلب فتراته وسط الميدان , مع محاولات محتشمة من الجانبين , فأتيحت للزوار محاولة عن ضربة خطأ سددها عبد الله لهوا , لكن راسية محمد عمر كوناطي بدون عنوان .
وأمام هذا الاستعصاء والعقم الهجومي , حاول لمريني ضخ دماء جديدة في شرايين فريق بركاني مشلول عجز عن تقديم أداء يشفي غليل محبي ممثل عاصمة البرتقال , فاستنجد بالزريفي , ومن بعده السراج ووسام البركة , فلم ينفع لا هذا ولا ذاك …
وكاد المشاكس عبد الصمد لمباركي أن يضيف الهدف الثاني , بتسديدة مرت محايدة للقوائم الثلاث لمرمى البركانيين .
وبعد سجال من 90 دقيقة , لم يتغير عداد المباراة التي اعتبرت واحدة من أسوء ما رأت العين من حوارات النهضة البركانية المطالبة بتصحيح الأوضاع وتجنب الدخول في دوامة من النتائج السلبية التي عمرت طويلا , فأصبحت الحاجة إلى فوز ينسي الجماهير مرارة الهزائم التي تتوق أنصاره إلى التخلص منها , لتستمر رحلة العذاب في البحث عن أول فوز في الاياب .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.