اليوم vendredi 27 novembre 2020 - 1:47
أخر تحديث : mercredi 12 novembre 2014 - 4:35

الكاف’ في مأزق بعد رفض سبع دول مقترح تنظيم كأس أفريقيا 2015

www.sabahachark.com

تمسك المغرب بطلب تأجيل استضافة بطولة كأس الأمم الأفريقية المقررة في يناير 2015  لمدة عام خوفا من انتشار فيروس إيبولا، وأعلنت وزارة الشباب والرياضة في بيان تمسك المغرب بطلبه بسبب مخاوف من انتشار فيروس الإيبولا القاتل، مطالبا بتأجيل البطولة حتى 2016
وتزامن ذلك مع انتهاء المهلة التي منحها الاتحاد للمغرب لاتخاذ قرار نهائي بشأن المضي قدما في استضافة البطولة، ورفض الاتحاد طلب التأجيل متهما المغرب بالمبالغة في مخاوفها بشأن الفيروس، وقال مراسل الرياضة في بي بي سي إنه لا يوجد بديل واضح إذ أن الاتحاد لم يتلق عروضا تبدو جادة بشأن استضافة البطولة محل المغرب .
وفي نفس الوقت رفضت جنوب افريقيا التي استضافة البطولة العام الماضي استضافتها مجددا هذا العام، ومن المقرر أن تتخذ اللجنة التنفيذية في الاتحاد في اجتماع في القاهرة يوم الثلاثاء المقبل قرارا نهائيا بشأن مكان إقامة البطولة، وفي وقت سابق، أجرى الاتحاد الافريقي اتصالات مع سبع دول أخرى عن مدى استعدادها لاستضافة البطولة بصورة طارئة في حال تعذر إقامتها في المغرب، ولم تعلن أي دولة استعدادها لذلك، ولم تكتشف أي حالات للإصابة بإيبولا في المغرب
ولا توجد أي فرص أمام أي من الدول التي تفشي فيها هذا المرض للتأهل للنهائيات، وكانت السلطات المغربية سمحت لغينيا، إحدى الدول التي تفشى فيها المرض، باللعب في الدار البيضاء بعد استضافتها مباراتين في التصفيات المؤهلة للبطولة في سبتمبر، والشهر الماضي، إثر حظر الاتحاد إقامة المباريات في غينيا  وتعد غينيا من بين ثلاث دول في غرب أفريقيا يحظر عليها استضافة أي مباريات في كرة القدم .
وقالت منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة إن “الفيروس لا يزال يتفشى بقوة في غينيا وليبيريا وسيراليون”، ويخشى المغرب انتشار الفيروس القاتل الذي تسبب في وفاة قرابة خمسة آلاف شخص في غرب افريقيا .
ومن جهتها قدمت ثلاث دول افريقيا عن رغبتها في استضافة البطولة وهي نيجيريا وأنجولا والجابون .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.