اليوم lundi 17 mai 2021 - 4:31
أخر تحديث : samedi 27 décembre 2014 - 1:22

امحند العنصرالأمين العام لحزب الحركة الشعبية.. يتمرٌد على العسالي ويُحمل أوزين وزر فضيحة ‘المُوندياليتو”‘

www.sabahachark.com

أعلن امحند العنصر، وزير التعمير والأمين العام لحزب الحركة الشعبية، عن استعداد حزبه لاتخاذ قرار ضد محمد أوزين، وزير الشباب والرياضة، إذا كشفت التحقيقات الجارية تورطه المباشر في فضيحة ملعب الرباط، الذي غمرته مياه الأمطار خلال احتضان المغرب لنهائيات كأس العالم للأندية، في شهر ديسمبر الجاري للعام الثاني على التوالي.
ففي لقاء على هامش منتدى وكالة الأنباء المغربية، كشف الوزير العنصر عن تحمل الوزير أوزين “المسؤولية السياسية” عما جرى في ملعب الرباط.
وبهذا الموقف يرد امحند العنصر على حليمة العسالي “المرأة الحديدية” في الحزب وحماة الوزير ،  التي قالت أنَ وزير الشباب والرياضة وزير ماشي طاشرونْ وْلا بْناي، كماَ أنَ تصريحه يمهد لما سيكشف عنه التحقيق الذي ستظهر نتائجه خلال الأيام المقبلة.
ومن جهة ثانية، نفى زعيم الحزب الثالث في التحالف الحزبي المكون للحكومة، أن يكون “هدد بسحب حزبه” من التحالف الحكومي، معلنا أن “الابتزاز ليس من خصال حزبه”.
وطالب نشطاء مغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي برأس الوزير أوزين، بعد تداول واسع في الإعلام الدولي، للقطات يظهر فيها اللاعبون وهم يتقاذفون كرة القدم وسط برك مائية في ملعب الرباط، إضافة إلى صور تجميع مياه الأمطار بين شوطي المباراة، باستخدام قطع الإسفنج وأدوات يدوية بسيطة، ما أثار سخرية العالم.
وسبق أن قرر للملك محمد السادس، خلال الأسبوع الماضي، منع الوزير أوزين من حضور مباراة نهائي الموندياليتو في ملعب مراكش، مع توقيف كل أنشطته في كأس العالم للأندية، فيما وجه الملك رئيس الحكومة بتعميق البحث في فضيحة ملعب الرباط الكبير.
ولايزال تاريخ الكشف عن نتائج التحقيقات حول هذه الفضيحة مجهولا للرأي العام المغربي، وسط حديث غير مؤكد عن إمكانية عرض النتائج في اجتماع الحكومة الأسبوعي يوم الخميس المقبل.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.