اليوم vendredi 22 octobre 2021 - 4:06
أخر تحديث : dimanche 25 janvier 2015 - 11:26

جامعة فوزي لقجع تُلغي مباراة الأسود أمام البرازيل لتعويضه بالأورغواي

www.sabahachark.com

أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قررت الغاء مباراة الأسود لودية ضد منتخب البرازيل نهائياً.
وحسب ما تسرب، فان  » فوزي لقجع  » توصل بمراسلة، تفيد ان المنتخب البرازيلي، سيحضر بلاعبين محليين، مما أثار غضب  » فوزي لقجع ».
و قررت جامعة كرة القدم على اثرها إلغاء المباراة الودية للمنتخب الوطني ضد نظيره البرازيلي في مارس المقبل لرفض الأخير الاستعانة بمحترفيه بأوروبا خلال المباراة ضد الأسود، وعلى رأسهم نجم فريق برشلونة الاسباني نيمار .
وإقترح الوسيط الذي يباشر المفاوضات بين الطرفين خوض المباراة باللاعبين الممارسين بالبطولة البرازيلية معززين ببعض المحترفين الذين لا يلعبون أساسيين ضمن تشكيلة كارلوس دونغا، وهو الاقتراح الذي رفضته الجامعة .
وباشرت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مباشرة بعد إلغائها للمباراة ضد البرازيل، مفاوضاتها مع منتخبي الأوروغواي والباراغواي لإجراء مباراة ودية في مارس المقبل بمركب أكادير.وإشترطت جامعة الأوروغواي 250  مليون سنتيم للموافقة على إجراء المباراة .
وتوقع مصدر مسؤول أن توافق الجامعة على شروط الأوروغواي لأنها ترغب في مواجهة منتخب مدجج بالنجوم، و هو ما ينطبق على الأوروغواي التي تضم في صفوفها لويس سواريس، وإيدنسون كافاني، ودييغو غودين، مدافع أتليتيكو مدريد.وفي حال تعذر على الجامعة التوصل إلى اتفاق مع المنتخب الأوروغوياني، سيكون منتخب الباراغواي آخر منتخب بأمريكا اللاتينية ستفاوضه جامعة لقجع، قبل اختيار منتخبات إفريقية لمفاوضتها، إذ كان الزاكي قد خير الجامعة بين إجراء مباراة أمام منتخب كبير أو برمجة مبارتين أمام منتخبين من القارة الإفريقية .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.