اليوم samedi 17 avril 2021 - 8:10
أخر تحديث : mercredi 21 janvier 2015 - 12:25

صرخة مواطن من رسلان

www.sabahachark.com

تلقت جريدة صباح الشرق وموقعها الالكتروني رسالة تذمر من مواطن ينحدر من رسلان , يكشف فيها عن امتعاضه وعدم رضاه عن بعض الممارسات بالجماعة التابعة للمنطقة المذكورة جاء فيها:
مع مطلع الموسم الدراسي وعد رئيس جماعة رسلان مجموعة من الشباب العاطل عن العمل بتشغيلهم كعمال عرضيين أو موسميين لمدة ثلاثة أشهر بالتناوب .
كما وعد الجميع بأن الأمر سيكون في البداية عن طريق القرعة. استبشرنا خيرا وقلنا هذه هي شفافية المسيرين/ الرؤساء الشباب وإلا فلا؟؟؟
وفي غفلة من أمرنا… عين الرئيس سائقا ؟؟؟ وضرب عرض الحائط وعوده السابقة كما أنه لم يحترم التزامه مع الذين حضروا الاجتماع الذي عقد بمقر الجماعة. بعزيمة وصبر كبيرين انتظر السائقون الآخرون مضي ثلاثة أشهر. في بحر هذا الأسبوع اتصل المعنيون بالأمر بالرئيس .فادعى انه سيقوم بإجراء مباراة في هذا الشأن؟؟
الأسئلة المطروحة الآن :
هل تعلم السلطات الوصية المعنية بالأمر ؟؟*
من الذي سيشرف على هذه المباراة؟؟*
هل السلطات المحلية مستعدة لتطبيق القانون وكبح جماح كل من سولت له نفسه العبث في أمر هذه المباراة؟؟
إن المتضررين يرجون بكل أمل تدخل السلطات المحلية المتمثلة في السيد قائد مقاطعة تافوغالت لإنصافهم وتطبيق القانون بعيدا عن كل المزايدات الانتخابية .
كما يأملون في أن يعمل الجميع على العمل على إنهاء الموسم الدراسي في جو تربوي سليم .
كما أننا نحتفظ لأنفسنا بحق اللجوء الى جميع الاجراءات القانونية للمطالبة بحقوقنا المشروعة .
كما نأمل في ان تستيقظ ضمائر الذين حضروا الاجتماع ويقولوا الحقيقة لا اقل ولا اكثر؟؟ اتقوا الله عز وجل… انها شهادة.. انها أمانة…و العمر غفلة؟؟
لنا عودة الى هذا الموضوع ومواضيع أخرى ان شاء الله .
متضرر
يـتبـــــــــع

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.