اليوم vendredi 23 avril 2021 - 3:07
أخر تحديث : lundi 3 août 2015 - 6:39

بعد ضياع لقب البطولة … البركانيون ينهزمون في نهائي كأس العرش أمام وداد السمارة ويكتفون بالوصافة

www.sabahachark.com

بعد ضياعهم للقب البطولة الوطنية قبل أيام في النهائي ، والذي احتضنته القاعة المغطاة التابعة لمركب محمد الخامس بالدار البيضاء ، بعد انهزامهم أمام وداد السمارة ، جاء نهائي كأس العرش نسخة كربونية للبطولة ، إذ شاءت الأقدار أن يلتقيان معا،بعد تفوقهما في جميع المواجهات وإثبات علو كعبهما في عديد المباريات .
نهائي كأس العرش ، والذي كان فيه البركانيون مطالبين بالحفاظ عن لقبهم الذي توجوا به الموسم الماضي ، أقيم بمدينة العيون ، وسط حضور جماهيري غفير .
انطلقت المواجهة ، بسيطرة وتفوق من جانب لاعبي وداد السمارة ، الذين كانوا الأحسن على امتداد دقائق المباراة ، معتمدين على ترسانتهم البشرية المتميزة ، يتقدمهم رشيد الحامد الذي سجل بمفرده ثماني أهداف متتالية مع بداية اللقاء , وتسديدات المتألق طاتي , بينما بدت الفوارق شاسعة بين فريق مثقل بالنجوم ، وفريق بركاني يعاني من أزمة مالية ، وينهج سياسة الاعتماد على العناصر الشابة من أبناء النادي كزهير لحسيني ، الذي يخطو بثبات في عالم كرة اليد , وسجل العديد من النقاط ، وفي استراحة لحسيني كان يبهر صلاح الدين لوكيلي الجميع بلمسات فنية ، وقد فرضت حراسة لصيقة على شارني للحد من خطورته ، لينتهي الشوط الأول بتفوق وداد السمارة بحصة 11.14.
في الجولة الثانية ، دخل البركانيون بعزيمة قوية بغية تقليص الفارق ونجحوا في ذلك في عدة مناسبات ، لكنهم اصطدموا بلاعبين مجربين وبحارس مخضرم من قيمة بلقاضي ، وهذا لم يمنع من تألق جواد الهندوز الذي صد العديد من الكرات ، إلا أن تسرع لاعبي نهضة بركان وإهدارهم سيلا من الفرص السانحة فوت عليهم ، تعويض هزيمتهم في نهائي البطولة ، ليخسروا النهائي الثاني أمام وداد السمارة بنتيجة 24.28.
وبهذا الفوز يكون وداد اسمارة قد حقق الثنائية هذا الموسم البطولة والكأس , بينما اكتفى أبناء بركان بالوصافة .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.