اليوم jeudi 21 janvier 2021 - 9:12
أخر تحديث : jeudi 17 décembre 2020 - 1:49

طقس غدا الأحد ..أجواء باردة مع تساقطات ثلجية فوق مرتفعات الأطلس المتوسط

صباح الشرق 

تتوقع المديرية العامة للأرصاد الجوية، بالنسبة ليوم غد الأحد، أن تكون الأجواء باردة مع تكون صقيع أو جليد فوق المرتفعات، والمنطقة الشرقية والهضاب العليا.

وسيكون الطقس غائما بالشمال-الغربي، منطقة السايس، الريف، الأطلس المتوسط، الغرب وشرق الواجهة المتوسطية مع نزول قطرات مطرية ضعيفة ومتفرقة.

وستهم تساقطات ثلجية مرتفعات الأطلس المتوسط ابتداء من 1400م.

وستهب الرياح قوية نوعا ما غربية بالمنطقة الشرقية والواجهة المتوسطية وشمالية بالسواحل الوسطى والأقاليم الجنوبية وضعيفة إلى معتدلة غربية بباقي المناطق.

وستتراوح درجات الحرارة الدنيا ما بين ناقص 05 وناقص 01 درجات بمرتفعات الأطلس والهضاب العليا الشرقية، وما بين 00 و 05 درجات شمال المنطقة الشرقية، الريف، سهول الفوسفاط ووالماس، السايس، سهول تادلة والسفوح الجنوبية-الشرقية، و ما بين 10 إلى 16 درجة بالسواحل الوسطى والأقاليم الجنوبية، وما بين 05 إلى 10 درجات في باقي المناطق.

وستتأرجح درجات الحرارة العليا ما بين 00 و05 درجات بمرتفعات الأطلس، وما بين 05 إلى 10 درجات بالمنطقة الشرقية والريف، وما بين 10 و15 درجة بالواجهة المتوسطية، منطقة طنجة، السفوح الجنوبية-الشرقية، هضاب الفوسفاط ووالماس، سهول تادلة والسهول الداخلية الواقعة غرب الأطلس، وما بين 20 إلى 25 درجة بالأقاليم الجنوبية، وما بين 15 إلى 20 درجة بباقي المناطق.

وسيكون البحر هائجا إلى قوي الهيجان بالواجهة المتوسطية، وقليل الهيجان إلى هائج بالبوغاز، وقوي الهيجان إلى هائج جدا بين الرباط وطرفاية، وهائجا إلى قوي الهيجان بباقي السواحل.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.