اليوم mardi 26 janvier 2021 - 2:51
أخبار اليوم
فرنسا تصدر قرارا بلم شمل الأسر والأزواج والأجانب غير الأوروبيين من بينهم المغاربة.      وزارة التربية الوطنية توقف بث الدروس المصورة الموجهة إلى جميع المستويات الدراسية      كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا يحذر من نشر كورونا من شخص ملقّح إلى شخص عادي      الوزارة تعلن عن قائمة المنتوجات الصناعية المستوردة التي ستخضع للمراقبة      اكتشاف أقدم نقوش صخرية بشمال إفريقيا تعود للعصر الحجري الأعلى بمغارة الجمل”بزكَزل” إقليم بركان      لتخفيف الضغط على الدوائر الأمنية.. رئاسة النيابة العامة تتخذ إجراءات جديدة      منظمة الصحة العالمية تتوقع بلوغ 100 مليون إصابة بحلول نهاية يناير الجاري      نشوب حريق بالسوق المغطاة ” المرشي”بحي الهناء جماعة سيدي سليمان شراعة بركان      لأول مرة بجهة الشرق، إجراء عملية لزرع القرنية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة      وأخيرا…”طائرة الخطوط الملكية” تُقلع من الهند محملة باللقاح اتجاه المغرب     
أخر تحديث : mardi 8 décembre 2020 - 10:07

ماذا يفعل الضحك والترويح عن النفس بجسمك؟.. تأثير “غير متوقع”

صباح الشرق / متابعة

أصبح الإنسان يقضي وقتا أطول وهو منهمكٌ في ضغوط الدراسة أو العمل، خلال عصرنا الحالي، وهو ما قد يؤثر بشدة على مزاجه وحالته النفسية، ولذلك، فهو يحتاجُ ما إلى ما يزيلُ عنه التوتر مثل اغتنام بعض الوقت للضحك والترويح عن النفس.

وبحسب الباحثة في علم النفس المعرفي بجامعة “غرينل” في ولاية آيوا، جانيت جيسبون، فإن الضحك ليس مفيدا للصحة النفسية فقط، بل يعود بالنفع أيضا على الجسم أي أنه يقي من الإصابة باضطرابات عضوية خطيرة.

وتشرح الأكاديمية الأميركية، أن الضحك يحقق هذه الفوائد في الجسم، لأنه يحفز مناطق في الدماغ، وهذه المناطق مرتبطة على نحو وثيق بمشاعرنا ومعارفنا وتفاعلاتنا الاجتماعية.

وأوردت الباحثة “على غرار ما ذكرت في كتابي المعنون بـ – مدخل إلى نفسية المزاح – ينظر الباحثون حاليا بإعجاب وإكبار إلى قدرة الضحك على تحسين صحة العقل والبدن”.

ويبدأ الإنسان عملية الضحك وهو ما يزال طفلا في عمر مبكر، وهذا الأمر يساعده على تطوير العضلات في الجزء العلوي من الجسم.

ويتعلق الأمر بتقوية عضلات الوجه، وهو ما يؤثر أيضا على حركة العين والرأس والكتفين.

وتشير الدراسات إلى أن الضحك يعمل على تحفيز عدة مناطق من الدماغ، مثل القشرة الحركية التي تتحكم في العضلات، إضافة إلى المنطقة التي تعرف بـ”الفص الجبهي” وتساعد على إدراك السياق الذي يوجد فيه الإنسان.

فضلا عن ذلك، يؤدي الضحك إلى تحفيز ما يعرف بـ”الجهاز الحوفي”، وهو مهم جدا في ضبط المشاعر الإيجابية لدى الشخص.

وعندما يقوم الضحك بتحفيز هذه المسالك العصبية للمشاعر مثل المرح، فإنه يحسن المزاج ويجعل الاستجابة للتعب والإرهاق أقل حدة.

ولفهم هذه الفائدة، تشرح الخبيرة الأميركية أن الضحك يساعد على ضبط مستويات الناقل العصبي المعروف بـ”سيروتونين” في الدماغ، وهو أمرٌ شبيه بما تقوم به الأدوية المضادة للاكتئاب.

ولأن الضحك يقلل من استجابة الدماغ للتهديدات التي تواجهه، فإنه يؤدي إلى إفراز هرمونات وناقلات عصبية مثل “الكورتيزول” الذي يلحق أذى بعضلة القلب والتمثيل الغذائي في الجسم والجهاز المناعي.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.