عائلة ريفية تضطر إلى دفن ابنها بمليلية المحتلة بعد رفض سلطات المدينة تسليمها الجثة

Noureddine Mimouni
2021-09-22T16:40:08+00:00
الجهوية
17 سبتمبر 2021

mort melillia - www.sabahachark.com

صباح الشرق / زكرياء ناجي

اضطرت عائلة مواطن مغربي يدعى عبد الفتاح الشرقاوي سبق له أن توفي داخل مدينة مليلية المحتلة إلى دفن ابنها في الجزء الاسباني من مقبرة سيدي ورياش الواقعة على بعد أمتار من السياج الحدودي.الوهمي .

و في مشهد مؤثر ، تابع أفراد العائلة عملية الدفن من بعيد رفقة عدد من الحقوقيين و هم متعطشون لإلقاء النظرة الأخيرة على الفقيد وحضور عملية الدفن كما تجري العادة .

و كانت سلطات مليلية المحتلة قد رفضت بشكل غير مبرر تسليم جثة الهالك إلى ذويه من أجل دفنها بمدينة الناظور ، في الوقت الذي فتحت فيه بوابات الحدود عدة مرات لإرجاع وطرد المهاجرين وطالبي اللجوء ، و هو ما خلف استياءا و استنكارا من طرف فرع الناظور للجمعية المغربية لحقوق الإنسان

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.