اليوم mardi 30 novembre 2021 - 9:25
أخر تحديث : jeudi 28 octobre 2021 - 7:33

في دورة استثنائية،،المجلس الجماعي لمستكمار ينتزع المصادقة على نظامه الداخلي

صباح الشرقحميد قاسمي 

صادق المجلس الجماعي لمستكمار، المنعقد اليوم الخميس 25 أكتوبر الجاري، في إطار الدورة الاستثنائية الرابعة، على مشروع نظامه الداخلي، الذي تم التصويت عليه بإجماع 8 أعضاء،فيما امتنعت المعارضة عن التصويت.

الدورة و التي ترأستها نجية صديق، بحضور القائد بالنيابة،و 15 مستشارا من أصل 16،استهلتها الرئيسة، في أول تجربة لها، بتهنئة السادة أعضاء المجلس على الثقة التي حضوا بها لدى المواطنين، لتمثيلهم بالمجلس بعد انتخابات 08 شتنبر 2021،محملة إياهم المسؤولية لتدبير شؤون الجماعة،كما دعت الجميع إلى التعاون لإنجاح الولاية الانتدابية، دون أن تغفل التنويه بدور السلطة المحلية في تدبير العملية الانتخابية.

و على إيقاع نقطة نظام أشار فيها المستشار عبد الرحيم حنتارة،إلى عدم تعليق مشروع النظام الداخلي بسبورة النشر الخاصة بالجماعة، توالت المداخلات و التي تخللتها لحظات من الشد و الجذب، أفاضت كأسها نقطة كتابة المجلس،و إن حاولت بعض التدخلات التأكيد على تجاوز القطبية،و تغليب خيار العمل الجماعي ككتلة واحدة خدمة للمصلحة العامة للجماعة،إشارة التقطتها عناصر المعارضة لتؤكد على أنها تحترم جميع القناعات و ستؤدي مهامها وفق مقاربة تروم العمل التشاركي مع مكونات المجلس و كافة المتدخلين في التدبير الترابي العام.

مشروع النظام الداخلي و إن عرف طريقه للمصادقة من طرف أغلبية 8 مستشارين، يبدو أنه بطعم استثنائي، خرج من عنف الزجاجة في آخر عمر الدورة،موشوما بانسحاب عناصر المعارضة السبعة.

هذا و سينكب المجلس خلال الدورة الاستثنائية الخامسة المقرر انعقادها يوم الإثنين فاتح نونبر 2021،على التداول في جدول أعمال، يشمل  انتخاب اعضاء اللجان الدائمة للمجلس ، و كذا انتخاب مندوب  الجماعة لدى مؤسسة التعاون بين الجماعات الترابية « التعاون والمستقبل » ثم  تعيين ممثل الجماعة ونائبه لدى حظيرة اللجنة الإدارية المكلفة بوضع ومراجعة اللوائح الانتخابية العامة،والدراسة والمصادقة على كل من مشروع كناش التحملات الخاص بتدبير حافلات النقل المدرسي واتفاقيات الشراكة المتعلقة بتسير المشروع ،و أخيرا الدراسة و المصادقة على مشروع ميزانية الجماعة برسم سنة 2022 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.