البروفيسور معاذ نوري ودوره في مجال التأطير والتحسيس والتوعية من خلال حملات طبية

Houcine Daoudi
2022-06-18T16:57:12+00:00
آخر الأخبارالجهويةصحة وجمال
18 يونيو 2022

InCollage 20220618 165145748 copy   - www.sabahachark.com

صباح  الشرق

مصحة الشفاء بوجدة إضافة نوعية في الخريطة الطبية بجهة الشرق

بمناسبة الملتقى الجهوي الأول لجمعيات مساعدي الصيادلة بالجهة الشرقية المنظم من طرف جمعية الأمل لمساعدي الصيادلة بالمدينة بشراكة مع مصحة الشفاء بوجدة، تحت شعار: “الدور الجهوي لمساعدي الصيادلة أثناء وبعد جائحة كورونا”، كان لنا لقاء مع إحدى الكفاءات من أبناء الناظور الذي نوه كثيرا بالبروفيسور “معاذ نوري” من خلال مشاركته المميزة حول المطبخ المغربي وعلاقته بحصى الكلي، إذ قدم عرضا علميا مفصلات في الموضوع.

وكان المتحدث يتكلم بإسهاب عن الدور الكبير الذي لعبه البروفيسور معاذ نوري في إنجاح هذا الملتقى والذي وصل صيته لكل ربوع المملكة.
فمن يكون إذن مدير مصحة الشفاء بوجدة الذي لقي كل أنواع الإشادات والتنويه والشكر؟!
بكل بساطة،فهو البروفيسور نوري معاذ مدير مصحة الشفاء بوجدة،الأستاذ السابق بكلية الطب بالرباط ومراكش والمختص في جراحة الكلي، والمسالك البولية.وقد برز حضوره في مقاربته الاجتماعية والتربوية للمجال الصحي، حيث ساهم بشكل كبير في مجال التأطير والتحسيس والتوعية من خلال حملات طبية، ودروس في المساجد وبرامج بالصوت والصورة.

Remini20210707133010760 1 copy   - www.sabahachark.com

البروفيسور نوري معاذ أصبح عملة نادرة، فقد كان السباق في تجهيز مصحة الشفاء بوجدة بأحدث الآلات لتفتيت حصى الكلي والمسالك البولية، كما شهدت مصحة الشفاء بوجدة أول عملية جراحية بالمنظار للمسالك البولية بجهة الشرق سنة 2016.

معاذ نوري، حاصل على شهادة الإختصاص بمستشفيات الطب بباريس،وهو النائب الحالي لرئيس الجمعية المغربية لجراحي الكلي،صاحب عدة مقالات وأبحاث في الطب و خصوصا جراحة الكلي، تقلد مهمة رئيس النقابة الجهوية لأطباء القطاع الحر بمراكش (2009-2014)،وكان يشغل مهمة النائب الأول لرئيس الهيئة الوطنية للأطباء خلال الفترة الممتدة ما بين (2014-2018)، مؤسس الجمعية الشرقية للجراحة المنظارية والمدير المؤسس لمصحة الشفاء بوجدة.

Screenshot 20220110 174936 Facebook copy   - www.sabahachark.com

الجميل في البروفيسور معاذ نوري أنه لم ينسى رجال التعليم الذين تتلمذ على يدهم، وتقديرا منه للمجهودات التي بذلوها في تربيته وتنشئته وتعليمه،كيف لا وهو إبن رجل تعليم وكان دائما قدوته المثالية…ومن هنا نشأت لديه ثقافة
الاعتراف بالجميل اقتداء بالمبدأ الإسلامي حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من آتى إليكم معروفاً فكافئوه، فإن لم تجدوا فادعوا له”،
فالإعتراف بالجميل أصبح عملة نادرة في بعض المجتمعات، فهاته المبادرة التكريمية التي احتضنتها مدينة بأحفير في مارس 2016 والتي جاءت في إطار الأنشطة الثقافية التي نظمتها جمعية الفضل للمتقاعدين بتنسيق مع المجلس البلدي،لازال صداها يترد على ألسنة ساكنة أحفير، والتي ألقى بها الدكتور معاذ نوري محاضرة طبية بقاعة الاجتماعات ببلدية احفير في موضوع البروستات ومشاكل حصى الكلي.

آخر الأعمال الخيرية التي أشرف عليها الدكتور معاذ نوري هي تنظيم مصحته لعملية ختان مجانية، لفائدة الأطفال المعوزين بمدينة وجدة،استفاد منها 100 طفل،بالإضافة إلى نبله وحسن معالمته المثالية،وتضحياته الجسيمة،وحسن عنايته الفائقة بالمرضى،واهتمامه الكبير بصحتهم..

فكل الشكر والتقدير والاحترام لهذا الطاقم الطبي المتميز الذي شرف الجهة الشرقية وجعل عدة منابر إعلامية تختار مدير مصحة الشفاء من بين الشخصيات التي التي طبعت سنة 2021 بمداد الفخر والإعتزاز بجهة الشرق.

Screenshot 20220106 175453 Facebook copy   - www.sabahachark.com

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.