زيادة تسعيرة حافلات “حركية بركان” “تشعل“الحرب” بين شركة مرافق بركان والمجلس الجماعي

Houcine Daoudi
2022-07-27T17:51:34+00:00
الجهوية
16 يوليو 2022

InCollage 20220716 182919531 copy   - www.sabahachark.com

صباح الشرق

في خطوة مفاجئة، أقدمت شركة التنمية المحلية مرافق بركان، صباح يوم السبت 16 يوليوز 2022 على الرفع من سعر تذاكر الحافلات الرابطة بين مختلف الخطوط داخل وخارج المدينة دون سابق إشعار.

وفي هذا الصدد أصدر المجلس الجماعي لبركان بلاغا للرأي العام عبر من خلاله أنه لم يتم إخبار جماعة بركان بخصوص هذه الزيادة التي خلقت انتقادات واسعة في صفوف الركاب، والتي تعد مجحفة وغير منصفة في حق ذوي الدخل المحدود.

ووعيا بالمسؤولية الملقاة على عاتقه في متابعة تدبير هذا القطاع، يحمل المجلس الجماعي المسؤولية الكاملة لشركة التنمية المحلية في رفع تسعيرة النقل الحضري دون سلك المساطير القانونية المعمول بها في هذا الشأن ومن ضمنها أخذ موافقة المجلس الجماعي، والذي يتبرأ هذا الأخير من هذه الزيادة وينبه الشركة من مغبة تنزيل هذه التعريفة الجديدة وترسيمها بشكل أحادي خاصة أن الهدف من خلق هذه الشركة هو تجويد الخدمات المقدمة للمواطنين وليس إثقال كاهله بزيادات عشوائية.

فضلا عن ذلك فإن المجلس الجماعي لبركان بكل مكوناته يطالب حسب البلاغ، الشركة بفتح قنوات التواصل مع المجتمع المدني والإنصات إلى مطالبه،
كما يؤكد أنه سيتخذ كافة الإجراءات القانونية التي يخولها القانون.

للإشارة،فقد قامت الشركة المفوض لها تدبير قطاع النقل الحضري بإقليم بركان،وبدون سابق إنذار من رفع تسعيرة النقل بالحافلات داخل بركان وضواحيها، وذلك بعد إعلان الشركة المذكورة، يوم السبت 16 يوليوز 2022، عن رفع التسعيرة بدرهم داخل المجال الحضري.
الشركة قررت رفع تسعيرة جميع الخطوط
في “زيادة غير قانونية”.

وفي رد فعل على هذه الزيادة في أسعار التذاكر، عبر مجموعة من سكان مدينة بركان عن تذمرهم من هذا القرار، مؤكدين أنهم تفاجؤوا به أثناء استعمالهم للحافلات المسماة “حركية بركان ” صباح اليوم السبت، معتبرين أن الشركة لم تراعي مصالح المواطنين في خطوتها الجديدة، فيما دعا نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي إلى مقاطعة الحافلات.

ويرى منتقدو القرار أن المطلوب من شركة النقل الحضري ببركان هو تحسين خدماتها التي يتضمنها دفتر التحملات وليس زيادة التسعيرة، معتبرين أن المواطنين يعانون من “سوء الخدمات في جميع الخطوط، خاصة جراء الازدحام الشديد”، وتطبيق الزيادة دون إخبار المواطن وإشعار الساكنة من قبل هو تدليس واضح”.

وعلق آخر قائلا: “الشركة اختارت التوقيت المناسب للربح حيث تكون المدينة مليئة بأبناء المهجر في فصل الصيف، وقد لا يجد المواطنون الطاكسيات مما يجعلهم مضطرين لركوب الحافلات”، داعيا إلى “نشر كل الوثائق القانونية التي تؤطر عمل الشركة الموجودة في دفتر التحملات وإلصاقها في نقط توقف الحافلات حتی يكون الجميع علی علم اطلاع بها”.

كناش التحملات الخاص بالتدبير المفوض لمرافق النقل الحضري بواسطة الحافلات
ينص من خلال البند 17:أن مراجعة التعريفات تتم دوريا كل ثلاث سنوات،عند تاريخ ميلاد دخول الاتفاقية حيز التطبيق،إلا أن شركة التنمية المحلية مرافق بركان  التي تشرف على تدبير “حركية بركان” والتي تم إعطاء الإنطلاقة الرسمية لها يوم الأحد 05 دجنبر 2021 ، لم تحترم بنود الاتفاقية وقامت بخرق واضح لدفتر التحملات القاضي بالزيادة في التسعيرة كل ثلاث سنوات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.