وزيرة الاقتصاد والمالية الحكومة لن ترفع الدعم عن “غاز البوتان” والسعر سيبقى كما هو

daoudi
2022-11-22T11:33:23+00:00
الوطنية
1 نوفمبر 2022

 الغاز  - www.sabahachark.com

صباح الشرق / متابعة

قالت نادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، إن دعم غاز البوتان بالمغرب لن يتغير والسعر سيبقى كما هو. وأضافت الوزيرة خلال حلولها ضيفة على نشرة الاخبار المسائية على القناة الاولى امس الإثنين، أن دعم صندوق المقاصة لغاز البوتان سيستمر كما هو الحال بالنسبة للقمح والسكر.

و ذكرت الوزيرة، أن الدولة رفعت مخصصات صندوق المقاصة إلى 26 مليار درهم لدعم القدرة الشرائية للمواطنين في ظل تقلبات السوق الدولية.

وكانت مجموعة من المصادر تحدثت في وقت سابق أن الحكومة قررت المضي قدما في رفع الدعم الموجه للسكر وغاز البوتان والقمح اللين، في غضون السنوات المقبلة. ويأتي ذلك بعدما خصصت الحكومة مبلغا اجماليا قدره 25 مليار درهم، في إطار مشروع قانون المالية برسم سنة 2023، لصندوق المقاصة من أجل التحكم في أسعار المواد المدعمة.

وفي هذا الباب، سبق لفوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية، أن صرح، أن “النقاش حول إصلاح صندوق المقاصة بدأ منذ عشر سنوات، وكنا دائمين مجمعين ومتفقين على أن الدعم الشامل والكامل تكون نتيجته عكسية”. وأكد لقجع أن “الأشخاص ذوي الدخل المرتفع يستفيدون أكثر من هذا الدعم، في حين يستفيد الأشخاص ذوو الدخل المحدود بشكل أقل”.

وأضاف: “نحن الآن أمام خيارين: إما أن نقوم بتحويلات مالية مباشرة إلى الفئات الهشة، أو نستمر في تقديم الدعم بشكل عام”. ولفت لقجع الانتباه إلى أن الحكومة اختارت “الرفع التدريجي للدعم الموجه لغاز البوتان والسكر والقمح اللين مباشرة بعد اعتماد السجل الاجتماعي الموحد، وتحديد المواطنين الذين يحق لهم الاستفادة من الدعم بشكل مباشر”.

وشدد على أن توسيع المواد المدعمة سيرهن مستقبل التعليم والصحة، ولن نتمكن من إنجاز ورش الحماية الاجتماعية، مشيرا إلى أن عودة الدعم للمحروقات تتطلب ضخ 65 مليار درهم إضافية في ميزانية صندوق المقاصة.

لكن ملف رفع الدعم عن “البوطا” خلق جدلا واسعا في صفوف عامة المواطنين، وهو ما جعل الوزيرة تصرح أمس في نشرة الأخبار ان الحكومة، لن ترفع الدعم عن “غاز البوتان” وستستمر في دعمه وسيبقى سعر قنينة “البوطا” بنفس الثمن الذي هي عليه اليوم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.