اليوم vendredi 22 octobre 2021 - 4:31
أخر تحديث : lundi 8 février 2021 - 9:46

المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية ينظم النسخة الأولى من يوم المستشار الفلاحي تحت شعار « الاستشارة الفلاحية في خدمة الوطن »

صباح الشرق

في إطار النسخة الأولى من « يوم المستشار الفلاحي » الذي نظم يومه الثلاثاء 2 فبراير 2021 بالمقر المركزي بالرباط تحت شعار « الاستشارة الفلاحية في خدمة الوطن »، اعترافا بدوره المهم وجهوده الكبيرة على أرض الميدان لتنمية قطاع الفلاحة. وقد ترأس هدا الحفل الدكتور محمد صديقي، الكاتب العام لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية و المياه و الغابات.
حيث يهدف هذا الحدث الى تسليط الضوء على جودة وأهمية العمل المقدم من قبل المستشار الفلاحي، الذي ساهم بشكل كبير في نجاح « مخطط المغرب الأخضر » و اليوم هو مستعد ليواصل التزامه بالمهام المناطة به في اطار الاستراتيجية الجديدة للتنمية الفلاحية « الجيل الأخضر 2020-2030 ».
و استحضارا للسياق الذي فرضته جائحة كوفيد 19 و الذي استدعى انخراطا شاملا لكل مكونات الأمة المغربية في المعركة الوطنية لمكافحة انتشار الفيروس، تجدر الاشارة أن المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية عامة و المستشارين الفلاحيين خاصة تعبؤوا من خلال حملات تحسيسية و توعوية لفائدة الفلاحين لاتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كوفيد، حيث شملت هاته الحملات مختلفة جهات المملكة عبر عدة مراحل.
كما ستشكل هاته النسخة الأولى من يوم المستشار الفلاحي فرصة للمكتب و لمستخدميه لتجديد التزامهم العميق باتباع و تنزيل توجيهات جلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده عقب إعلانه عن انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، في 28 يناير 2021 من القصر الملكي بمدينة فاس.
و خلال هذا اليوم، الذي سيصبح تقليدًا سنويا، قدم المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية تذكارات رمزية لممثلي المستشارين الفلاحيين من كل جهة من جهات المملكة تقديراً و عرفانا لهم، كما تم كريم المتقاعدين الذين قطعوا مسارا مهنيا مثاليا.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا يسمح موقع جريدة صباح الشرق الالكترونية بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.