قطار قادم من وجدة يحول جثة شاب الى أشلاء

daoudi
2024-06-30T16:12:39+00:00
آخر الأخبارحوادث
30 يونيو 2024

FB IMG 1719752009088 - www.sabahachark.com

صباح الشرق / ن ميموني
في صباح يوم السبت 29 يونيو 2024 ،وقعت حادثة سير مأساوية حيث توفي شاب في الخامسة والعشرين من عمره بعد أن دهسه قطار بضائع كان في طريقه من وجدة إلى الدار البيضاء، الحادث وقع في معبر غير نظامي للسكة الحديدية بالقرب من قنطرة بربحية في المدخل الشرقي لمدينة جرسيف.

وأفادت مصادر مطلعة لجريدة “صباح الشرق” أن الشاب ينحدر من مدينة تاوريرت، وقد تعرض لحادث مروع أدى إلى تحول جثته إلى أشلاء، ويُعتقد أن سبب الحدث حسب شهود عيان انه كان يضع سماعات الهاتف في أذنه الأمر الذي حال دون سماعه لصوت القطار أثناء عبوره السكة الحديدية.

هذا وباشرت السلطات الأمنية في جرسيف في فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الحادث، وتم نقل جثة الشاب إلى مستودع الأموات في المستشفى الإقليمي لإجراء الفحوصات الطبية المعتادة في مثل هذه الحالات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.